ترفيهثقافةعام

عاملوه كما عامله الكلب

لوحة فيودور ريشيتنيكوف رسمها للناس البالغين وليس للأطفال

هي نموذج للفنّ الذي يربّي الناس ويصحح تصرفاتهم

الفتى عائد من المدرسة ونتيجته: راسب في الدروس

العائلة تنظر إليه وتعامله بانكسار وشكّ ورفض

الفنان يقول لهم: عاملوه كما عامله الكلب!

فهو يحبّه راسب، ويحبّه ناجح، يحبه عاطل عن العمل، ويحبّه وزير، يحبّه هو، حب غير مشروط.

    4.5 2 أصوات
    تقييم المقالة
    إدعموني بالنقر على الإعلان الأخضر

    مقالات ذات صلة

    إشتراك
    نبّهني عن
    guest
    3 تعليقات
    الأكثر تصويتاً
    الأحدث الأقدم
    آراء مضمنة
    شاهد جميع التعليقات
    ☆Jawaher☆
    2 سنوات

    ??

    Lamis
    Lamis
    3 سنوات

    Hope
    Hope
    3 سنوات

    ????

    شاهد أيضاً
    إغلاق
    زر الذهاب إلى الأعلى