التطورات العلمية و التكنولوجية

روبوت يتيح لك التنقل افتراضياً

قام اثنان من الطلاب الذين تخرجوا من كلية سيدارثا الهندسية في الهند بإنشاء روبوت يسمح للمستخدمين برؤية ما يحدث في مكان بعيد كما لو كانوا هناك بالفعل. يقدم المشروع مثالاً قيماً لكيفية استخدام الروبوتات لالتقاط بيانات الفيديو في الوقت الفعلي ومراقبة الأماكن التي يتعذر على البشر الوصول إليها بشكل مؤقت أو دائم.

لتحقيق ذلك، ابتكروا روبوتاً مزوداً بكاميرا داخلية وإمكانيات Wi-Fi ، والتي تلتقط مقاطع الفيديو وتسمح للمستخدمين بمشاهدتها على الفور على هواتفهم الذكية، أو على متصفح الإنترنت أو عبر سماعات الواقع الافتراضي (VR) التي تعطي المستخدم شعور كما لو كان حاضراً في هذا المكان، حيث تتحرك كاميرا الروبوت وفقاً لحركات رأس المستخدم.

في البداية، سيطر الباحثون على حركات الروبوت وبثوا مقاطع الفيديو التي تم التقاطها بواسطة الكاميرا باستخدام متحكم Arduino و Raspberry Pi (وهو كمبيوتر صغير بدون شاشة) للتأكد من أن حركات الروبوت تتوافق مع حركات رأس المستخدم. للقيام بذلك، استفادوا من مقاييس التسارع والجيروسكوبات (أي المستشعرات التي يمكنها تحديد موضع واتجاه كائن ما)، وهي مكونات رئيسية لمعظم الأجهزة الموجودة حالياً.

بشكل أساسي، تُستخدم البيانات التي تم جمعها بواسطة مقاييس التسارع والجيروسكوبات في الهاتف الذكي للمستخدم لتحديد حركات الرأس. ويتم نقل هذه البيانات إلى جهاز Raspberry Pi ثم استخدامها للتحكم في حركات كاميرا الروبوت ، للتأكد من أنها تتطابق مع حركات رأس المستخدم.

بالرغم أن المخترعين لا يخططون حالياً لتسويق الروبوت، لكن عملهم يمكن أن يكون مصدر إلهام لفرق البحث الأخرى، مما يؤدي في النهاية إلى تطوير روبوتات افتراضية مماثلة للتواجد عن بعد. في المستقبل ، يمكن استخدام هذه الروبوتات لمراقبة الأماكن المنعزلة أو الخطرة من بعيد (على سبيل المثال، البحث عن ناجين أثناء الزلزال أو الكوارث الطبيعية الأخرى).

    5 1 صوت
    تقييم المقالة
    إدعموني بالنقر على الإعلان الأخضر

    مقالات ذات صلة

    إشتراك
    نبّهني عن
    guest
    0 تعليقات
    آراء مضمنة
    شاهد جميع التعليقات
    زر الذهاب إلى الأعلى